Pages Menu
Categories Menu

نشرت في 21 يوليو, 2015 في Slide, أبرشية, أخبار الجماعات الرهبانية وجمعيات الحياة المكرسة, احتفالات, حياة ليتورجية

حيفا: جبل الكرمل يحتفل بعيده

حيفا: جبل الكرمل يحتفل بعيده

حيفا – يحظى عيد العذراء سيدة جبل الكرمل، في 15 تموز، بشعبية كبيرة في مختلف أنحاء الكنيسة الجامعة. إلا أنه يحظى بشعبية أكبر في مدينة حيفا وجبل الكرمل، حيث ولدت الروحانية والرهبنة الكرملية. وقد جرى تقليد محلي؛ يعود ربما إلى نشأة الجمعيات الرهبانية المتسولة في القرن الثالث عشر للميلاد، وهو أن يأتي الفرنسيسكان من الناصرة إلى حيفا لإحياء عيد العذراء سيدة جبل الكرمل، بحضور الأسقف، في حين يذهب الكرمليون من حيفا إلى الناصرة لإحياء عيد انتقال العذراء.

لهذا، ترأس الأب فرانسوا ماريا شامية الفرنسيسكاني، كاهن رعية كفركنا، القداس الإلهي، بمشاركة عشرات الكهنة، من بينهم الأب برونو فاريانو الفرنسيسكاني، رئيس دير البشارة في الناصرة، والأب أنريكي كاسترو الكرملي، رئيس دير “استيلا ماريس” (نجمة البحر) في حيفا، وسط حضور جيد من المصلين، ولكن ليس بصورة استثنائية، حيث يفضل المؤمنون في حيفا التعبير عن تقواهم المريمي خلال مسيرة سيدة الجبل التقليدية، الذي يحتفل به عادة يوم الأحد الثالث من عيد الفصح.

الاحتفال في دير الكرمل

بدأ القداس الإلهي في وقت مبكر جداً في دير الراهبات الكرمليات في جبل الكرمل بحيفا، حيث ترأسه المطران بولس ماركوتسو، النائب البطريركي للاتين في الجليل، وقد أشار في عظته إلى حدث تقديس الراهبة الكرملية مريم ليسوع المصلوب بواردي، إضافة إلى رسالة البابا فرنسيس العامة “كن مسبحاً”، موضحاً البعد المريمي والجوانب البيئية في الروحانية الكرملية والقديسة بواردي.

النيابة البطريركية  في الناصرة

P1150869.JPGP1150874.JPGP1150885.JPGP1150888.JPGP1150889.JPGP1150893.JPGP1150903.JPGP1150907.JPGP1150919.JPG

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial